التخطي إلى المحتوى
10 سجائر فقط ترفع خطر الإصابة بعدم انتظام ضربات القلب بمعدل 14%

توصلت دراسة علمية حديثة أشرف عليها باحثون بريطانيون إلى أن المدخنين أكثر عرضة بنسبة 45٪ للمعاناة من دقات القلب غير المنتظمة “الرجفان الأذينى”.

ووفقاً لموقع صحيفة”ديلى ميل” البريطانية، وجد الباحثون أنه مقابل كل 10 سجائر يدخنها الشخص يومياً، يزداد خطر الرجفان الأذينى بنسبة 14%.

وقال الدكتور “داجفين أيون” من معهد إمبريال كوليدج لندن للدراسة: “إن كنت تدخن، توقف عن التدخين، وإذا كنت لا تدخن، فلا تبدأ”.

كيف تم إجراء البحث

ولتأكيد نتائج الدراسة، حلل الباحثون 29 دراسة أجريت فى أوروبا وأمريكا الشمالية وأستراليا واليابان.

وقد بلغ مجموع مراجعى الدراسة 777785 مشاركًا، منهم 28282 شخصًا يعانون من الرجفان الأذينى.

ووجد الباحثون إلى أن المدخنين أكثر عرضة لخطر الرجفان الأذينى، ولكن يتم تقليل المخاطر إلى حد كبير فى أولئك الذين يقلعون عنها.

ويؤثر الرجفان الأذينى على واحد من كل أربعة بالغين فى المملكة المتحدة البريطانية والولايات المتحدة الأمريكية، وهو مسؤول عن ما يصل إلى 30% من جميع السكتات الدماغية التى تهدد الحياة، ونشرت النتائج فى المجلة الأوروبية لطب القلب الوقائى.